أنا حامل

avatarبقلم:  د.داليا البدريالإثنين، ديسمبر 31، 2012

 

لون براز المولود وعملية التبرز بوجه عام تعد مصدر قلق وتساؤل لكثير من الأمهات ولهذا سأحاول اعطاء بعض النصائح والحقائق المتعلقة ببراز الطفل المولود حديثًا في هذا الموضوع.

 

  • عند ولادة طفلك وقبل مغادرة المستشفى، اطلبي من طبيب الأطفال الإطمئنان على أن فتحة شرج مولودك مفتوحة بالفعل وجاهزة لإخراج البراز فبعض الأطفال يولدون بفتحة شرج مغلقة ويحتاجون لفتحها جراحيًا.
  •  

  • عند عودتك إلى المنزل قد لا يتبرز مولودك في أول يومين أو ثلاثة، لا تقلقي فهذا أمر شائع نتيجة كسل الأمعاء والحل يكون بإعطاء المولود لبوسة (تحاميل) جليسرين خاصة بالأطفال و نصف لبوسة مقسومة طوليًا للطفل المبستر أو الخديج (أو المولود قبل أوانه).
  •  

  • عند تبرز الطفل المولود حديثُا قد يكون برازه طريًا وغامق اللون ومائل للسواد أو للحمرة وهو ما يسمة بالـ (ميكونيوم) أو العقي، وهي عبارة عن إفرازات طبيعية،أو بعض العصارة المرارية، أو الصفراء، أو السائل الأمينوسي الذي يوجد حول الجنين، أو خلايا جدار الأمعاء. لا تقلقي من هذا البراز في أول ثلاثة أيام فهو يدل على أن أمعاء طفلك تعمل كما يجب وتنقي جسم المولود من الفضلات. ستلاحظين أيَضا صعوبة تنظيف الجسم منها. بعد أن يرضع الطفل سيصبح لون البراز أخضر أو يميل إلى الصفرة.
  •  

  • إذا كان لون براز الطفل أخضر اللون مع عدم وجود إرتفاع في درجة الحرارة أو قيء فلا بأس من هذا، قد يكون ذلك بسبب عسر الهضم.
  •  

  • إذا لاحظت بعد استقرار الرضاعة أن براز طفلك أصبح أسود اللون،
    غامقًا، مثل لون الأسفلت فيجب إستشارة الطبيب؛ فقد يكون هذا بسبب نزيف خفيف في الجهاز الهضمي لا قدر الله أو بسبب نقص فيتامين (ك).
  •  

الصورة:madprime

 

كلمات دلالية:

تعرفى أكثر على الكاتب

avatar

د.داليا البدري

د/داليا البدري، أخصائي الأطفال وحديثي الولادة تخرجت سنة 2000 فى كلية الطب قسم الأطفال وتشغل الآن منصب مساعد أخصائى بمستشفى المنشاوي العام بطنطا لديها طفلين 4 و سنين وتهوى القراءة.

ما هو تعليقك على المقال.. شاركينا رأيك

لا يوجد تعليقات حاليا اضف تعليقك

للتعليق في خاتة التعليقات في الموقع يجب أن تكوني مشتركة سجلي دخولك. من هنا أو انشئي حساب جديد إذا لم يكن لديك حساب

تواصلي معنا